منتدى تعليمي تثقيفي وترفيهي. يهتم بكل ما يتعلق بدروس التعليم الثانوي العام والتكنولوجي.


    استعادة السيادة الوطنية و بناء الدولة الجزائرية

    شاطر

    محمد عبد السلام

    عدد المساهمات : 420
    تاريخ التسجيل : 19/11/2009

    استعادة السيادة الوطنية و بناء الدولة الجزائرية

    مُساهمة  محمد عبد السلام في الجمعة 15 يناير 2010, 3:39 pm


    المـــادة: تـاريـــخ المستوى: الثالثة جميع الشعـب
    الوحـدة(2): الجزائر ما بين: 1945- 1989.
    الوضعية(3): استعادة السيادة الوطنية و بناء الدولة الجزائرية.
    I ظروف قيام الدولة الجزائرية:
    - توقيع اتفاقيات إيفيان في18/03/1962 ودخول وقف إطلاق النار حيز التطبيق ابتداءً من19/03/1962
    - تكوين هيئة تنفيذية انتقالية تشرف على أمور البلاد وتحضر للاستفتاء المصيري.
    - تواصل نشاط جبهة وجيش التحرير الوطني في متابعة منظمة الجيش السريOAS
    - انعقاد مؤتمر طرابلس جوان1962 لوضع ميثاق يتضمن أسس ومبادئ السياسة الداخلية والخارجية للجزائر المستقلة.
    - إجراء استفتاء تقرير المصير في01/07/1962 وإعلان استقلال05/07/1962.
    - تكوين المجلس التأسيسي برئاسة فرحات عباس سبتمبر1962 وإعلان قيام الجمهورية الجزائرية26-09 -1962م وانتخاب أحمد بن بلة رئيساً لها.
    - تفاقم المشاكل السياسية والاجتماعية والاقتصادية: ضحايا حرب التحرير، قيود اتفاقيات ايفيان، قطاعات اقتصادية مشلولة تابعة ومكملة لاقتصاد المستعمر... الأمية وانعدام الإطارات، أزمة صائفة1962حول السلطة، حرب الرمال1963...
    II- الاختيارات الكبرى لإعادة بناء الدولة الجزائرية: إن مواثيق الثورة (بيان أول نوفمبر، ميثاق الصومام، ميثاق طرابلس) حددت مجموعة اختيارات وجب تنفيذها بعد زوال الاستعمار في إطار بناء الدولة الجزائرية أهمها:
    أ- السياسية:
    - تشيد دولة عصرية على أسس ديمقراطية في إطار نظام الحزب الواحد.
    - دعم حركات التحرر في العالم ومحاربة الاستعمار بكل أشكاله وإتباع مبدأ عدم الانحياز.- العمل على تجسيد الوحدة المغاربية والعربية والإفريقية.
    - الدعم الفعال للسلم والتعاون الدولي.
    ب- الاقتصادية:
    - تبني النظام الاشتراكي كأسلوب لتنمية الوطنية.
    - إتباع أسلوب التخطيط ومحاربة الاحتكارات والإقطاع عن طريق التأميم.
    - إعادة النظر في علاقات الجزائر مع الخارج على أساس التعاون المتبادل.
    ج- الاجتماعية والثقافية:
    - العمل على رفع المستوي المعيشي (الخدمات الصحية، التعليم، التشغيل)
    - استعادة الثقافة والقيم الوطنية وإعطاء اللغة العربية مكانتها (الجزأرة).
    III- مهام البناء الوطني والخيارات السياسية العقائدية والاقتصادية:
    أ- سياسياً: عمدت قيادة الثورة إلى إعادة بناء الدولة الجزائرية انطلاقاً من خيارات سياسية وعقائدية حددها نداء أول نوفمبر1954 (إقرار دولة جزائرية ديمقراطية اجتماعية ذات سيادة ضمن إطار المبادئ الإسلامية) وأشار إليها ميثاق الصومام وأكدها برنامج طرابلس.
    ب- اقتصاديا: - تحقيق ملكية الدولة وذلك عن طريق التأميم ( تأميم أراضي المعمرين 1963، تأميم بنك الجزائر وإصدار عملة وطنية، تأميم المناجم 1966، المحروقات فيفري1971...) - إقامة صناعة وطنية حديثة (إنجاز العديد من المركبات الصناعية كمركب الحجار للحديد والصلب1969، رويبة لصناعة السيارات ...)
    - تطوير الزراعة بدءً بنظام التسيير الذاتي1963 وإعلان تأميم الأراضي الزراعية والثورة الزراعية1971 وإنشاء التعاونيات الفلاحية والقرى الاشتراكية.
    - احتكار الدولة للتجارة الخارجية وإنشاء شركات ودواوين وطنية (ش و ت م غ...)
    - تدعيم قطاع النقل والمواصلات بإنشاء شركات وطنية (ش خ الجوية الجزائرية...)
    ج- إجتماعياً وثقافياً: - السعي إلى تحسين الظروف المعيشية للمواطن(إقامة المشاريع السكنية، الطب والتعليم المجاني، دعم الأسعار...)
    - العمل على ترسيخ الثقافة والقيم الوطنية (التعريب و الجزارة)

    -IV التطورات السياسية وبناء الدولة الجزائرية:
    1-المرحلة الأولى من الاستقلال إلى1965:
    أ- داخليا:
    - انتخاب الجمعية التأسيسية لأحمد بن بلة رئيساً للجمهورية يوم25/09/1962.
    -إصدار دستور1963م ثم الميثاق الوطني1964م.
    – إقرار مبدأ الحزب الواحد(مرسوم14/08/1963).
    – إقامة نظام ديمقراطي مثل ما نص عليه بيان أول نوفمبر.
    ب-خارجيا:
    -انضمام الجزائر رسميا إلى الأمم المتحدة. – فتح مفاوضات مع فرنسا في التخلص من بعض سليبات اتفاقيات إيفيان. – محاولة تأصيل البعد العربي الإسلامي بالانضمام إلى الجامعة العربية ومساندة القضية الفلسطينية.- المساهمة في المنظمات الإقليمية والعالمية كمنظمة الوحدة الإفريقية. – مساندة الشعوب الحرة في العالم.
    2-التطور السياسي للدولة الجزائرية:1965-1989م
    أ-داخليا:
    - حركة19/06/1965م بقيادة هواري بومدين رئيس وقائد الأركان "بانقلاب عسكري" أزاح أحمد بن بلة تحت عنوان التصحيح الثوري وتم نقل جميع صلاحيات رئاسة الجمهورية إلى مجلس الوطني للثورة. - إرساء إزدواجية السلطة( الحزب والجيش).
    - بناء مؤسسات الدولة(المجالس البلدية في1967م والمجالس الولائية1969م، والمجلس الشعبي الوطني1977.- إصدار الميثاق الوطني1976 ودستور1976.
    - انتخاب بومدين كرئيس للجمهورية1976. والمجلس الشعبي الوطني1977.
    - وفاة الرئيس هواري بومدين27/12/1978 وشغور منصب الرئاسة.
    - إنعقاد مؤتمر استثنائي لحرب جبهة التحرير الوطني في جانفي1979 تم فيه حل مجلس الثورة، وانتخاب الشاذلي بن جديد للرئاسة الجمهورية في07/02/1979.
    - إثراء الميثاق الوطني1986. - حدوث مجموعة من الاضطرابات منها انتفاضة القبائل1980 وقسنطينة1986 وانفجار عنيف يوم 05 أكتوبر1988. والتي أعلن إثرها الرئيس الشاذلي بن جديد عن إصلاحات سياسية بداية بظهور دستور فيفير1989م الذي كرس التعددية ونهاية العهد وتنصيب حكومة برئاسة مولود حمروش.
    *- نهاية مرحلة الاشتراكية والتوجه إلى اقتصاد السوق(الليبرالي)وفسح المجال أمام الخوصصة والاستثمارات.
    ب -خارجيا:
    - مساندة ودعم الحركات التحررية والمشاركة في الحروب العربية الإسرائيلية 1967/1973م. -عقد مؤتمر عدم الانحياز في05/09/1973م بالجزائر.
    – ترأس الجزائر للجمعية العامة للأمم المتحدة الدورة 36 في 1974م ودعوتها إلى تأسيس نظام اقتصادي عالمي عادل؛ وإدراج القضية الفلسطينية، ومواصلة دعمها لها إذا احتضنت عناصر المقاومة الفلسطينية التي خرجت من لبنان واحتضان مؤتمر المجلس الوطني الفلسطيني الذي أعلن قيام الدولة الفلسطينية15/12/1988م وكانت الجزائر أول بلد يعترف بها.
    -هذا بالإضافة على جهودها في حل الكثير من النزاعات القومية والإقليمية كالإيراني العراقي 1975م، والحدودي بين مصر والسودان1979م.


      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 08 ديسمبر 2016, 7:03 am